معرفة المزيد عن فيبوناتشي

يحتل كلا من اليورو والدولار الأمريكي مكاناً مميزاً في الجداول لهذا الأسبوع، ومنذ 23 نوفمبر والأسعار تستمر في الهبوط حتى أن وصلت إلى 1.5000، وهذا بدوره يعد تراجعاً جيداً.

وفي الحقيقة، إذا إستخدمت أداة فيبوناتشي لتحليل التراجع فسترى أن السعر الآن وصل إلى تراجع نسبته 38% (عند 1.4346) منذ انخفاض 17 أغسطس وحركه حتى  23 نوفمبر. فما معنى ذلك بالنسبة لمتاجر يوم بيوم؟ فعندما أرى تراجع جيد مثل هذا، أبدأ بمراقبة السعر للاستفادة من هذه المستويات المرتفعة من الانخفاض: 38% أو 50% أو 61%.

ولقد اقتصر تركيزي الأسبوع الماضي على عملتي اليورو والدولار الأمريكي، وذلك عندما أدركت أن التحرك الأكبر تصاعدياً قد ولى بلا رجعة (عندما رأيت أن مؤشر 21ema اليومي تحرك نحو التوازن بدلا من الميل لأعلى). وبالتالي، وبعد أن وصل السعر إلى مستوى 38% لتراجعه، إبدأ بمراقبة مؤشر 21ema حيث يميل الآن إلى الهبوط، لتحديد ما إذا كان سيتوازن أو لا.

وبرأيي فأن مؤشر 21ema هو من أهم الأدوات لتحليل نمط السعر الحالي للعملة، وبما أن كافة الجداول الزمنية تظهر حالياً مؤشر 21ema منخفض، فأني ما زلت أميل لبيع كلا العملتين، اليورو والدولار.

ولكن من المهم الأخذ بعين الإعتبار أن مستويات فيبوناتشي المهمة ونقاط السعر الممكنة قد يتغير اتجاهها وميولها.

This entry was posted in المؤشرات الفنية والرسوم البيانية, قواعد الفوركس للمبتدئين and tagged , , , , , , , . Bookmark the permalink.
نصيحة أخوية

تصلني الكثير من الأسئله منها "كيف أبدأ بالتداول في الفوركس"، "كيف تعمل المؤشرات"، "كيف اتحقق من شركات الوساطه" وأسئلة عيدة أخرى...
سعياً لأفادة المتصفحين، اليكم اهم 3 خطوات عليكم التأكد منها قبل الدخول الى عالم التداول الألكتروني:
1. من هو وسيطك؟ عدد الوسطاء على الإنترنت كبير جداً وإختيار أحدهم هو أمراً محيراً بلا شك. نصيحتي أن تتطلعوا على موقع ديلي فوركس فهو يحتوي تقييمات مهنية وموضوعية لأفضل شركات الفوركس في السوق..
2. هل تدربت بحساب تجريبي من قبل؟ قبل أن تهدر أموالك تأكد بأنك تخطيّت فترة التجارب. من أحسن المنصات لفتح حساب تجريبي, حسب خبرتي, هي شركة "ماركتس".
3. ما هي استراتيجيتك؟ الفرق بين المتداول المبتدئ والمحترف هو أن الأول يغيّر إستراتيجيته كل ما فتح المنصة والثاني يبقى متمسكاً بأستراتيجيته التي فتح الصفقة بحسبها دون أن تأثر عليه العوامل النفسية المؤقته. بأختصار: ثق بإستراتيجيتك.

2 comments on “معرفة المزيد عن فيبوناتشي

  1. Mattie on said:

    I’m out of league here. Too much brain power on dipsaly!

  2. Cayden on said:

    Heckuva good job. I sure appreciate it.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

HTML tags are not allowed.