من الممكن للأنماط القوية أن تفشل. تداول بذلك الفشل.

في بعض الأحيان، يكون لديك إعداد مثالي للإستراتيجية التداولية، و لكن السوق يتحرك تماماً عكس الإتجاه الذي ترغب به. يعرف هذا الأمر “بفشل النمط”. حالات فشل النمط هذه يمكن أن تكون بقوة التحرك الأصلي الذي كنت تتوقعه. هذا يعني بأنه بالإمكان التداول بها كذلك. غالباً ما يتم غض النظر عن هذه الطريقة التداولية و لكنها مربحة للغاية.

لنتعمق أكثر من خلال مثال. الرسم البياني أدناه هو الرسم البياني الأسبوعي لزوج اليورو/الدولار الأمريكي. عند نهاية الرسم البياني، هناك ثلاث أشرطة مسمارية تصاعدية. يمثل هذا لي سيناريو تصاعدي و كنت أتوقع بأن يكون الدعم الناشئ عن الأشرطة المسمارية صامداً و أن يتحرك زوج اليورو/الدولار الأمريكي للأعلى.

ثلاثة اشرطة تصاعدية على التوالي

 خلاصة: الشريط المسماري هو جسم الشمعة في إما قمة الثلث الأعلى أو الثلث الأسفل من كامل طول الشمعة. في حال كان شريط مسماري تصاعدي، فإن الجسم يكون في الثلث الأعلى، و للشريط المسماري التنازلي، يكون في الثلث الأسفل. لا أمانع إن كان الجسم أبيض أو أسود.

ماذا يحدث بعد ذلك. لقد قام زوج اليورو/الدولار الأمريكي بالإختراق للأسفل.

فشل النمط

الآن، سوف نستعرض الموضوع خطوة بخطوة.

الخطوة 1  
ندرك بأن النمط يمكن أن يفشل. نقوم بالتخطيط لتداولاتنا، و نضع نقاط توقف الخسائر و لكننا نعتقد بأن التداول سوف يصل إلى الهدف. عندما تدرك بأن النمط يمكن أن يفشل بشكل قوي عليك، عليك أن تخطط لذلك أيضاً.

الخطوة 2
لنفترض بأنك في تداول زوج اليورو/الدولار  الأمريكي ذلك في مكان ما حول الشريط المسماري الثالث. نقطة توقف الخسائر الخاصة بك سوف تكون على بعض بضعة نقاط ما دون إنخفاض الأشرطة الثلاثة.

الخطوة 3
سوف ترغب بتوقيف و عكس ذلك التداول في حال وصل إلى نقطة توقف الخسائر. هناك العديد من الطرق للقيام بهذا الأمر بالإعتماد على المنصة التي تستخدمها لتنفيذ تداولاتك. إن كنت تستخدم منصة ميتاتريدر4، لا يوجد أداة توقف و عكس مبنية فيها. سوف يكون عليك ببساطة أمر شراء ثاني عند نفس مستوى نقطة توقف الخسائر. بالطبع، مع التداول القصير الجديد، تأكد بأن تضع هدف و نقطة توقف خسائر.

إن كنت في التداول الطويل الأصلي و لكنك شاهدت فشل الأشرطة المسمارية، فما يزال بإمكانك الدخول في تداول قصير.

أنظر إلى بعض التداولات القديمة التي فشلت و لكنها كانت تمتلك إعدادات مثالية. أنظر لترى إن كانت التحركات في الإتجاه المعاكس للإتجاه الأصلي كانت متماشية بما يكفي لتنفيذ تداولات توقف و عكس.

ملاحظة أخيرة، الدخول في تداولات إنعكاس و توقف تتطلب إلتزام نفسي. سوف يكون عليك أن تعترف بأنك كنت على خطأ في تداولك الأصل، و أن تكون مستعد فوراً لتحقيق المال من الناحية الأخرى. لم يقل أحد بأن التداول سهل!

This entry was posted in إدارة أموال حكيمة, إستراتيجيات فوركس, إستراحة المتداول, قواعد الفوركس للمبتدئين, نصائح فوركس and tagged , , , , , , , , , . Bookmark the permalink.
نصيحة أخوية

تصلني الكثير من الأسئله منها "كيف أبدأ بالتداول في الفوركس"، "كيف تعمل المؤشرات"، "كيف اتحقق من شركات الوساطه" وأسئلة عيدة أخرى...
سعياً لأفادة المتصفحين، اليكم اهم 3 خطوات عليكم التأكد منها قبل الدخول الى عالم التداول الألكتروني:
1. من هو وسيطك؟ عدد الوسطاء على الإنترنت كبير جداً وإختيار أحدهم هو أمراً محيراً بلا شك. نصيحتي أن تتطلعوا على موقع ديلي فوركس فهو يحتوي تقييمات مهنية وموضوعية لأفضل شركات الفوركس في السوق..
2. هل تدربت بحساب تجريبي من قبل؟ قبل أن تهدر أموالك تأكد بأنك تخطيّت فترة التجارب. من أحسن المنصات لفتح حساب تجريبي, حسب خبرتي, هي شركة "ماركتس".
3. ما هي استراتيجيتك؟ الفرق بين المتداول المبتدئ والمحترف هو أن الأول يغيّر إستراتيجيته كل ما فتح المنصة والثاني يبقى متمسكاً بأستراتيجيته التي فتح الصفقة بحسبها دون أن تأثر عليه العوامل النفسية المؤقته. بأختصار: ثق بإستراتيجيتك.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

HTML tags are not allowed.